الخنزيرة و المحاور

94
أولا: الخنزيرة 

يتم البدء بأعمال الخنزيرة وهي عبارة عن إطار أفقي من المرابيع توضع حول محيط المبنى لتثبيت المحاور الموجودة على لوحة الرسم بواسطة الخيوط  وبالتالي نقل المحاور من المخططات إلى الموقع لتحديد مواقع القواعد ورقاب الأعمدة

ملاحظة : أي انحراف أو خطأ في تركيب وتثبيت الخنزيرة قد يترتب عليه تفاوت في مقاسات وزوايا الغرف ولا يتم إدراك ذلك إلا عند تركيب البلاط .

ويجب الانتباه لما يلي :

١- أن تكون كل ضلع من أضلاع الخنزيرة بخط مستقيم ويتم التأكد بشد خيط على كل ضلع وعدم وجود انحراف .

٢- أن تكون الخنزيرة بمستوى رأسي واحد  مهما تفاوت منسوب الحفر  والتأكد من عدم وجود تموج أو تفاوت في أضلاع الخنزيرة .

٣- أن تكون جميع زوايا الخنزيرة ٩٠ درجة ويتم التأكد من ذلك من خلال  ( تطبيق نظرية فيثاغورس ) في ركنين متقابلين  إلا إذا كان المطلوب غير ذلك .

٤- أن تقوى أضلاع الخنزيرة بأوتاد وقوائم خشبية ويكون التثبيت خلف خلاف ويكون التثبيت في الأرض كل متر نقطة .

٥- يمكن الاستغناء عن الخنزيرة باستخدام جهاز الرفع المساحي توتال ستيشن حيث يتم إسقاط أركان كل عمود فوق طبقة النظافة ورسم خطوط تربط بينها .

ثانياً : المحاور

عبارة عن خطوط وهمية تمثل المسافات بين الأعمدة والتي بموجبها يتم اسقاط مواقع الأعمدة والقواعد وتحديد الارتدادات حول المبنى  .

ويجب الانتباه لما يلي :

١- التأكد من مطابقة أبعاد الأرض على الطبيعة ومطابقته بالكروكي المساحي الصادر من البلدية من خلال الاستعانة بالمكتب الهندسي .

٢- استخدام أشرطة القياس ( المتر )  المصنوع من الحديد لأنه غير قابل للاستطالة أثناء شد الشريط .

٣- التأكد من استلام وتدقيق المحاور مرة بعد تجهيز الخنزيرة ،مرة بعد استكمال اشاير رقاب الاعمدة ( قبل صب القواعد) .

٤- التأكد من ارتداد الخزان أو البيارة  بعد إسقاطه مع حدود الشارع .

٥- التأكد من الارتدادات الجانبية وعدم وجود زيادة في أحد الارتدادات  .

٦- مطابقة وترقيم المحاور على الخنزيرة بالمخطط .

٧- الاستعانة بمساح أو مهندس إنشائي لمراجعة مواقع جميع أشاير الرقاب قبل الصب .

وبعد ذلك يتم البدء بأعمال القواعد ( الاساسات ) للمبنى

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.